المشاركات

Featured Post

الذكاء الإصطناعي و مشروع نيوم

صورة
مع الإعلان عن مشروع نيوم في شمال المملكة ليكون مركز عالمي مستقبلي بتقنيات مستقبلية ، لفت المشروع أنظار العالم و استحوذ على مخيلة السعوديين . هناك عدة طرق يمكن للذكاء الإصطناعي أن يلعب بها دورا في مشروع نيوم , أبرزها مايلي: 
1-المركبة ذاتية القيادة " زاجل"تعتبر المركبات الذاتية القيادة أحد أهم التقنيات التي ستغير العالم في السنوات القادمة . حيث ستزيد الناتج الإجمالي وتخفض تكاليف الشحن والمواصلات بشكل عالمي مما يضع الجميع بين خيارين : استخدام المركبات ذاتية القيادة او خسارة السوق للمنافس الذي يعتمد عليها . أحد أكبر العقبات هي السلامة حيث تعد تقنية تجريبية خاصة في المدن المكتظة . أما المدن الجديدة مثل (Xiongan) في الصين ونيوم في السعودية فهي مدن مستقبلية تصمم خصيصا لجعلها ملائمة للمركبات الذاتية القيادة بتقليل مخاطر الإصطدام وبتزويد المركبات بمعلومات ذكية من مركز المدينة الذي يدير كل المركبات . سيساعد ذلك في تجاوز "المرحلة الإنتقالية " بين ان تكون تقنية تجريبية إلى تقنية عملية يستخدمها للجميع في كل أنحاء العالم . تشمل هذه المركبات السيارات ، الشاحنات ، الباصات ، والطائ…

أربعة طرق لاستخدام الذكاء الإصطناعي في الحج 

صورة
يعد موسم الحج من المواسم السنوية التي يجمع فيها ملاين المسلمين في المشاعر المقدسة لأداء مناسكهم. يمثل ذلك تحديا وفرصة كبيرة في نفس الوقت للجهات المسؤولة. فيما يلي أربعة طرق لاستخدام الذكاء الإصطناعي في موسم الحج:  
1-مراقبة تحركات أفواج الحجاجحركة الملاين من الحجاج  و التكدس الكبيرفي في المشاعر المقدسة يعد من أكثر الأمور اللوجستية الصعبة في موسم الحج . حيث ينبغي مراقبة هذه الأفواج لأسباب أمنية ولأسباب السلامة لمنع حدوث تدافعات مهلكة و للاستجابة السريعة للحوادث . لذلك تم وضع آلاف الكاميرات لمراقبة هذه المواقع الحساسة ويقوم بمتابعة ذلك البث الحي أفراد مؤهلين من مختلف القطاعات المسؤولة . تستطيع تقنيات الذكاء الإصطناعي الحديثة باستخدام التعلم العميق و الرؤية الحوسبية مشاهدة آلاف الصور الحية وإعطاء إحصاءات حية عن حجم الحشود و تحركاتهم . شركات سعودية مثل شركة "حاشد " تهدف لاستخدام هذه التقنيات لمراقبة الحشود في المشاعر المقدسة.


2- باصات ذاتية القيادة من أكثر الأمور التي يلاحظها سكان ومرتادي مكة المكرمة في موسم الحج كثرة الباصات التي تقل الحجاج في شوارع مكة و تنوع أسلوب القيادة لسائق…

أبرز أربعة تقنيات عملية للذكاء الإصطناعي

صورة
أصبحنا نسمع كل يوم تقريبا عن أخبار مرتبطة بالذكاء الإصطناعي و كيف أنه يقوم بأداء مهام كانت حكرا على البشر في الماضي و أنه يتجاوز الأداء البشري في مهام أخرى . لكن ياترى ما هي التقنيات العملية في الذكاء الإصطناعي والتي بالفعل يتم استخدامها حاليا في المنتجات والعمليات المرتبطة بحياتنا اليومية ؟  هناك أربعة تقنيات من الذكاء الإصطناعي تلعب دورا أساسيا في حياتنا وهي : 
1- أنظمة الاقتراح (Reccommendation System) تعتمد الفكرة على توفير أفضل الخيارات للمستفيد من اجل تحقيق هدف معين . مثلا لزيادة نسبة الشراء في مواقع البيع كأمازون ، تقوم خوارزميات أمازون بعرض المنتجات التي ستزيد من احتمال الشركاء لذاك المستخدم بناء على تاريخه الشرائي. أساس هذه الأنظمة هو الأخذ بالاعتبار التوجه العام نحو موضوع واقتراح الأفضل بناء على التوجه العام لكل المشتركين والتوجه الخاص للفرد المراد اقتراح المادة له . هناك طرق كثيرة للجمع بين هذين التوجهين ( قد يكونا متضاربين ) ، في هذا الدرس نقدم مثال بسيط على كيفية عمل أنظمة الإقتراح مع الكود الجاهز للعمل على الكلاود  خدمات أمازون تعتمد بشكل كبير على أنظمة الإقتراح التي تقت…

أربعة تعقيدات في فهم وتحليل اللغة

صورة
يعد تخصص فهم وتحليل اللغة Natural Language Processing أو اختصارا ( NLP ) أحد اهم وأقدم مجالات الذكاء الإصطناعي. ولكن منذ البداية كانت هناك عدة عقبات تواجه المجال مقارنة بمجالات أخرى من الذكاء الإصطناعي ، من أبرز هذه العقبات ما يلي

1-تركيب اللغة يختلف من لغة لأخرىعلى عكس الصور مثلا التي تتكون من شبكة أرقام  (pixels )  وهي صيغة موحدة عالميا ، فإن اللغات في الجهة المقابلة لها صيغة متفردة . فمثلا اللغة الصينية تتكون من كلمات ومعاني وليس مجموعة حروف تكون كلمات ، بينما اللغات اللاتينية لها حروف تكون كلمات والكلمات تكون جمل . وحتى في للغات التي تكون تركيبة الكلمات واضحة ، فإنه من الصعب وضع قواعد موحدة تنطبق عليها كافة اللغات . ذلك يجعل من الصعب عمل خوارزمية تعمل على كافة اللغات بشكل مثالي ، وإنما ينبغي عمل خوارزميات تتماشى مع كل لغة بحد ذاتها أو خوارزمية عامة يتم تخصيصها (fine-tune) للغة المستهدفة . لذلك نرى خوارزميات اللغة الإنجليزية و الصينية متقدمة على كافة اللغات الأخرى لكثرة الباحثين في هذه اللغتين ، بينما نرى اللغة العربية مع الأسف من أضعف اللغات في مجال الذكاء الإصطناعي وفي كافة علوم …

سبعة مبادئ أساسية للذكاء الإصطناعي من شركة قوقل

صورة
تعد شركة قوقل احد الشركات الأولى التي استخدمت الذكاء الإصطناعي وتعلم الآلة في منتجاتها و هي أكثر الشركات تقدما في العالم في مجالات وعلوم الذكاء الإصطناعي . نشرت الشركة عام ٢٠١٨ المبادئ الأساسية ( الغير تقنية ) التي تستند عليها الشركة في تطوير تقنيات الذكاء الإصطناعي .

1-‏النفع العام (socially beneficial) تصميم الذكاء الإصطناعي وخوارزمياته يجب ان يكون الهدف منه و الاحتمالات الممكنة للاستخدام تصب بشكل عام في مصلحة الجميع وأن الفائدة لأغلب الناس تتجاوز المضار . هذه الفكرة تتماشى مع التوجه الاجتماعي الأوروبي والشرقي وتتعارض مع الجانب الفردي ( زيادة المصلحة الفردية ) المهمين على الرأس مالية الأمريكية. وفي هذا دلالة على توجه عالمي لشركة قوقل يتقبل من الجميع. كما أنها بهذا المبدأ استبعدت الشركة فكرة تطوير أسلحة باستخدام الذكاء الإصطناعي
2- تجنب الانحياز غير العادل (‏Avoid creating or reinforcing unfair bias ) وهذه مشكلة تواجهها معظم خوارزميات تعلم الآلة حيث تعتمد بشكل كبير على البيانات . وفي حال كون البيانات كانت منحازة لفئة معينة من الناس او لتوجه معين او بعض الأحيان لعرق معين فإنه ينبغي بذل م…