المشاركات

Featured Post

ما هو تأثير الذكاء الاصطناعي على قطاعات العمل؟

صورة
محمد معاذ باحث في الذكاء الاصطناعي

إذا كنت من متابعي أخبار التكنولوجيا، من المؤكد أن تكون قد اعترضتك الأخبار المتعلقة بالذكاء الاصطناعي. فقد بتنا نسمع عنه بكثرة مع انتشار تطبيقاته، وصار تأثير هذه التقنية واضحًا في مختلف قطاعات العمل. في هذه المقالة نستعرض خمس قطاعات دخل عليها الذكاء الاصطناعي مع طرح بعض الأمثلة في كل قطاع:
1- النقل تمثّل المركبات ذاتية القيادة أبرز الأمثلة على استخدام الذكاء الاصطناعي في قطاع صناعة السيارات. وتمتلك هذه المركبات القدرة على توفير الوقت، والحد من استهلاك الطاقة، والتخفيف من الحوادث المرورية نتيجة استخدام الهاتف المحمول أو الشرود الذهني لدى البشر، وذلك عبر أنظمة مساعدة وكاميرات وماسحات ضوئية بإمكانها الالتزام بالمسار أو التوقف عند الحاجة.

وبدأت شركة "أوبر" للنقل هذا الشهر، اختبار سيارات ذاتية القيادة في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية بسيارتين من طراز فولفو XC90، وسيتم الإعتماد على هذه السيارات خلال ساعات النهار فقط، وسيتم تزويد كل مركبة بسائق سلامة. كما تسعى تويوتا وشركة Pony.ai المتخصصة في تقنيات القيادة الذاتية لإطلاق برنامجًا لاختبار السيارات …

إستخدامات الذكاء الاصطناعي في مواجهة فيروس كورونا

صورة
محمد معاذ باحث في الذكاء الاصطناعي

المصدر: Getty Images مع انتشار فيروس كورونا الجديد (COVID-19)، شكّل الذكاء الاصطناعي أحد خطوط الدفاع في مكافحة تفشي هذا الفيروس التاجي في أول اختبار كبير للتكنولوجيا المستقبلية التي يمكن أن تمنع الأوبئة.
في 31 ديسمبر 2019، كان تاريخ إصدار أولى التقارير عن فيروس كورونا من مدينة "ووهان" الصينية، وانتشر بسرعة ليصبح حالة طوارئ عالمية، خاصةً أن عدد الوفيات بسبب COVID-19 قد تجاوز بالفعل تفشي مرض السارس في الصين عام 2003. وتعمل الشركات التكنولوجية مع الوكالات الحكومية والأطباء والأكاديميين للمساعدة في احتواء تفشي المرض.
إنتشار فيروس كورونا لم يقتصر على دولة واحدة، بل وصل لأكثر من 100 دولة حول العالم حتى لحظة إعداد هذه المقالة، لكن الصين أصبحت أكبر محطة اختبار لإظهار كيف يمكن تسخير الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيات الناشئة لتحسين إدارة الأوبئة وتقليل الأثر الاقتصادي لتفشي كورونا لا سيما بعد الاضطراب الذي أحدثه هذا الفيروس في النظام الصحي الصيني وفق ما يوضح "فينكاتا نافين" وهو محلل تقني في شركة Global Data.
لنتعرّف على أهم تطبيقات الذكاء الاصط…

اكتشاف الذكاء الاصطناعي للمضادات الحيوية الجديدة

صورة
محمد معاذ باحث في الذكاء الاصطناعي
المصدر: National Institute of Allergy and Infectious Diseases NIAID/NI
مع التقارير الواردة عن تفاقم فيروس كورونا في العالم، والمعروف أيضًا باسم "كوفيد – 19"، يبدو أنه لم يعد من الممكن اعتبار المضادات الحيوية علاجاً فاعلاً أمام تطور البكتيريا والفيروسات. ومن المتوقّع أن يموت ما يقرب من 700000 مريض حول العالم بسبب ما يسمى بالعدوى المقاومة للأدوية، على أن يصل إلى 10 ملايين ضحية بحلول عام 2050. أرقام تحذيرية وردت في التقرير الصادر عن الأمم المتحدة إذا لم تتخَذ جميع الإجراءات المطلوبة لتغيير جذري.
1- تحديات ما بعد المضادات الحيويةتحذيرات كثيرة بدأت تظهر معالمها، أننا ندخل الآن حقبة ما بعد المضادات الحيوية، في وقت أصبحت فيه هذه المضادات عديمة الفائدة إلى حد كبير.لقد خلقنا هذه الأزمة من خلال الإفراط في استخدام المضادات الحيوية في علاج البشر والحيوانات والمحاصيل الزراعية. لقد تكيفت البكتيريا والفيروسات مع العقاقير، وتحوّلت إلى عدو شرس يمكنها أن تقضي على صحتنا بسهولة بالغة.

لم تنشئ شركات الأدوية مضادات حيوية جديدة، لأن الأمر يتطلب العديد من السنوات و…

أربعة استخدامات للذكاء الإصطناعي في القطاع الصحي

صورة

هل ينبغي للذكاء الاصطناعي قراءة العواطف؟

صورة
محمد معاذ باحث في الذكاء الاصطناعي المصدر: Getty Images

في تقريره السنوي لعام 2019، دعا " AI Now Institute" وهو مركز أبحاث، يعمل على درس الآثار الاجتماعية لتقنية الذكاء الاصطناعي، إلى فرض حظر على التكنولوجيا المصمّمة للتعرّف على عواطف الناس في بعض الحالات. وقال الباحثون إن تقنية "التعرّف على المشاعر" لا ينبغي استخدامها في القرارات التي "تؤثر على حياة الناس والوصول إلى الفرص" مثل قرارات التوظيف أو تقييم الألم على اعتبار أنها ليست دقيقة بما فيه الكفاية ويمكن أن تؤدي إلى قرارات متحيّزة.
فما هي هذه التقنية والتي يتم استخدامها بالفعل ويجري تسويقها، ولماذا تثير هذا القلق؟

1- التعرّف على الوجه لأكثر من عقد، يعمل الباحثون على خوارزميات يمكن أن تحدّد مشاعر البشر، إلى جانب إجراء استنتاجات أخرى، وقد تم تحليل تعابير الوجه منذ عام 2003، عبر الإعتماد على الحوسبة المتمثلة بـ "التعلّم الآلي" حيث يتم قراءة المشاعر والرد عليها من خلال النص والصوت والاستشعار الحيوي عبر الأجهزة القابلة للارتداء وغيرها من المؤشرات.
المصدر: BuzzFeed

2- تحدي قراءة العواطف يقوم الباحثون …

الذكاء الإصطناعي ونفط المستقبل

صورة
بواسطة: عبدالله حمدي



النفط كان نقطة الإنطلاق لكثير من الدول نحو التحضر والتقدم والإزدهار في القرن العشرين. ومع دخولنا في العقد الثالث من القرن الواحد و العشرين , بدأت تضح معالم "النفط الجديد" المتمثل في البيانات والذكاء الإصطناعي والذي سيخلق فرصا جديدة للنمو والإزدهار توازي ( أو تتعدى) ما فعله النفط في القرن الماضي. للإستفادة من "النفط الجديد", هناك عدة استراتيجيات تتبعها الدول والمؤسسات ومنها


1- الاستثمار في العلم والتعليم حيث انه ما زال المجال في بداياته وفي حال التركيز على تعليم اجيال قادمة على علوم الذكاء الاصطناعي العلمية والعملية يمكن جعلها صناعة محلية . حيث أن اكبر مورد لأي بلد هو عقول أبناءه وبناته ، اذا تم استثمارها الاستثمار الأمثل . في حال تم تأهيل المواطنين والمقيمين بتقنيات الذكاء الاصطناعي سيكون من الجذاب للشركات الخارجية فتح سوق لها وفروع لها في المنطقة حيث ستجد اليد المؤهلة والمتعلمة وبالتالي يزيد الاستثمار الجريء في البلد ويزداد دخلها. أحد بوادر تبني هذا الفكر هو أعلان إنشاء كلية الأمير محمد بن سلمان للأمن السبراني والذكاء الإصطناعي في السعودية و جا…